الدخول الى My Baby Clinic

سجل الان و دلل نفسك

كيف تمنعين طفلك من الضرب والعض


كيف تمنعين طفلك من الضرب والعض

هل يتسم سلوك طفلك بالعنف؟ هل يقوم بضرب وعض الأطفال الآخرين أو أفراد العائلة؟

قد يُشكل عنف الأطفال مشكلة محبطة لمعظم الآباء. فكيف تستطيعين إذاً الحد من هذا السلوك السيء؟ لوقف هذا العنف عليك تفهم مصدر سلوك طفلك وتصحيحه بشكلٍ مناسب.

ما عمر طفلك؟

هل طفلك دون سن الثانية؟ إذا لم يكن طفلك يستطيع التواصل بوضوح وفاعلية فقد يشعره ذلك بالغضب والإحباط، ومن ثمة قد يلجأ إلى العنف بدلاً من التعبير عن غضبه بالكلمات. فما الذي يمكنك فعله حينئذ؟

  • أوقفي سلوك طفلك العنيف فوراً وحاولي تفهم سبب غضبه وإحباطه
  • علمي طفلك مفردات بسيطة يستطيع من خلالها التعبير عن أحاسيسه لجذب انتباهك مثل جائع أو حزين

هل انضم مولود جديد إلى الأسرة مؤخراً؟

يُعد الشعور بالغيرة بين الإخوة من أبرز أسباب عنف الأطفال، حتى أنه إذا شعر الطفل بفقدان انتباهك، فقد يلجأ إلى ضرب أو عض إخوته الصغار. فما الذي يمكنك عمله في هذه الحالة؟

  • من المهم إشعار أطفالك بالمساواة من حيث أهميتهم بالنسبة إليك وحبك لهم
  • امنحي طفلك انتباهك واحرصي على نقل حب إخوته الصغار له بأن تقولي "أخوك الصغير يحبك"

هل تعرض طفلك لصدمة ما مؤخراً؟

قد تؤثر الأحداث الصادمة بالمنزل على حالة طفلك النفسية، مثل حالات الوفاة أو الطلاق أو الانتقال، أو حتى الأحداث الأقل أهمية مثل تبني روتين جديد أو عودتك إلى العمل بعد إجازة ممتدة. فما الذي يمكنك عمله لمعالجة ذلك؟

  • من المهم شرح تلك التغيرات لطفلك باستخدام مفردات ولغة بسيطة يستوعبها
  • هدئي من روع طفلك واطلبي منه التعبير عن أحاسيسه دون اللجوء إلى العنف
  • عالجي أي عنف فورا بعزل طفلك في ركن وإعلامه بأنه قد أتى سلوكاً خاطئاً
  • طمئني طفلك بأنه لا بأس من الشعور بالغضب أو الحزن، وأن الضرب أو العض لن يحلا شيئاً

هل تلقنين طفلك السلوك العنيف؟

يستند سلوك الطفل إلى محيطه المباشر. فهل يسلك أي فرد في المنزل سلوكاً عنيفاً – حتى وإن كان ذلك على سبيل اللهو أو المزاح؟ هل تقومين أنت وزوجك بالصراخ أو الصياح؟ فإذا كان الأمر كذلك فسوف يميل طفلك إلى العنف. فما الذي يمكنك فعله لمعالجة الموقف؟

  • حافظي على بيئة صحية لطفلك تضمن له النمو والتطور بعيداً عن الصراخ والضرب
  • إذا كان أفراد الأسرة الأكبر سناً يمزحون بطريقة عنيفة، اشرحي لطفلك أن ما يفعلونه غير مقبول
  • حاولي التحدث إلى طفلك بصوت منخفض وهادئ في كل الأوقات – حتى إذا كنت تؤدبينه

المزيد من النصائح للحد من العنف

  • ضعي حدوداً واضحة لطفلك تبين له ما هو مقبول وما هو ليس كذلك
  • كوني قدوة حسنة. إذا كان طفلك عنيفاً، اطلبي منه الاقتداء بك وبأفراد الأسرة
  • كافئي طفلك على هدوئه. فإذا كان طفلك متعاوناً أثناء لعبه مع أقرانه كافئيه على "لطفه" أو "تعاونه"، حيث أن ذلك سيشجعه على انتهاج سلوك إيجابي.
+ اضف تعليق
ادخل بريدك الألكتروني
لمزيد من المعلومات حول كل مرض,اقرأ المزيد

إعلانات