الدخول الى My Baby Clinic

سجل الان و دلل نفسك

التهابات الأذن الوسطى


التهابات الأذن الوسطى

تعريف التهاب الأذن الوسطى
انه التهاب يصيب الأذن الوسطي التي تقع خلف طبلة الأذن مباشرة ، ويكون غالباً بسبب إلتهاب بكتيري أو فيروسي ، ويمكن أن يصيب أذنا واحدة أو الأذنين ، ويحدث عادة عند الإصابة بالرشح أو بعدها ويترافق عادة مع تجمع سائل في الأذن الوسطي .
وبالرغم من أن التهاب الأذن لا يسبب العدوى مباشرة ، فان الرشح وغيره من التهابات القنوات التنفسية ، والتي تسبق التهاب الأذن تكون معدية ، ولهذا السبب فان الأطفال  في دور الحضانة يتكرر تعرضهم لالتهابات الأذن .
إذا راودك شك أن طفلك مصاب بهذا الالتهاب ، يجب مراجعة طبيب الأطفال الذي قد يصف له مضادا حيويا .

المُسببات
عندما يصاب الطفل بعدوى الجهاز التنفسي العلوي، تنتقل البكتيريا إلى الأذن الوسطى ويتكون السائل خلف طبلة الأذن، مما يُسبب الانزعاج والألم والمضاعفات الأخرى مثل الحمى.

الأعراض
الانزعاج والبكاء
الأرق
الحمى
تسرب السائل من الأذن
صعوبة الاتزان
غياب الاستجابة إلى الأصوات الهادئة المحيطة
جذب الأذن
آلام الأذن (عادة في الأطفال الأكبر سناً)

المضاعفات
أكثر المضاعفات شيوعاً
تحول التهاب الأذن الوسطى الى التهاب مزمن مع تكون سائل لعدة شهور
قد يؤثر التهاب الأذن الوسطى الى فقدان سمع مؤقت واذا لم يعالج قد يؤدى الى فقدان سمع دائم

العلاج:
قد يصف طبيب الأطفال مضاداً حيوياً لعلاج التهاب الأذن، بالإضافة إلى مسكنات الألم أو نقاط الأذن في حالة مصاحبة الالتهاب بالحمى والألم.

إرشادات مهمة
إذا كان هناك  شك أن طفلك مصاب بالتهاب الأذن ، يجب مراجعة طبيب الأطفال.
يجب إكمال العلاج حتى لو بدا طفلك يشعر بالتحسن .
وننصح بعدم إعطاء المضاد الحيوي إذا كان طفلك مصابا بالتهاب فيروسي مثل الرشح أو الأنفلونزا .
عدم إعطاء مضاد حيوي وصف لطفلك في السابق بدون إستشارة الطبيب
إخبار الطبيب عن أية أدوية أخري يتناولها طفلك .
إتباع تعليمات الطبيب بدقة ، إعطاء الجرعات بالمقادير والأوقات وللمدة التي حددها الطبيب .
المحافظة على الأدوية كافة بعيدا عن متناول الأطفال .


الدكتور مدحت ابو شعبان
استشاري طب الأطفال والحساسية
البورد الامريكي في طب الأطفال
عضو الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال

+ اضف تعليق
ادخل بريدك الألكتروني
لمزيد من المعلومات حول كل مرض,اقرأ المزيد

إعلانات